fbpx
سياسة

رئيس الحكومة: الاهتمام بالمخطوطات جزء من الحفاظ على التراث اللامادي

    قال رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، إن الحفاظ على المخطوطات أمر مهم للغاية لأنه يثمن جهد الإنسان المغربي عبر التاريخ ويساهم في العناية بالتراث اللامادي.
    وأوضح رئيس الحكومة، خلال حفل تسليم جائزة الحسن الثاني للمخطوطات في دورتها ال39 يوم الخميس 13 دجنبر 2018، ان تخصيص جائزة للمخطوطات يدخل في إطار الاهتمام بالتراث اللامادي لبلادنا ووسيلة لاكتشاف وتثمين المخطوطات التي ترجع إلى القرن التاسع والعاشر والحادي عشر، سواء تعلق الأمر بالوثائق أو الرسائل أو الظهائر وغيرها.
    وشدد رئيس الحكومة على ضرورة الاعتناء بهذه المخطوطات، داعيا إلى اكتشاف المزيد منها وتشجيع البحث عنها.
    كما ذكر رئيس الحكومة بالدور الذي قام به عدد من المفكرين والأدباء والعلماء في هذا المجال من أمثال المختار السوسي ومحمد الفاسي وغيرهما من الذين اشتغلوا على التراث اللامادي وحافظوا عليه.
    وفي هذا الصدد، أشار رئيس الحكومة إلى ضرورة استمرار الجيل الحالي على منوال هذا الاهتمام والاستفادة من الوسائل المتطورة في مجالات البحث والتنقيب والمعالجة والرقمنة، معتبرا أن الوسائل المتوفرة حاليا يمكنها المساعدة على حفظ التراث اللامادي والتعريف به.
    إلى ذلك، نوه رئيس الحكومة بمنظمي الجائزة الذين يعملون ما في وسعهم لحماية تراث البلاد كيفما كان نوعه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *